تحميل الفيديو

 

* كتاب [ شيعة العراق اليوم مشروعهم الحياتي ما بين ضرورات ثلاث : الزمن ، الارض ، المعتقد ] عبد الحليم الغزّي
أنقر الرابط أدناه للتحميل :

تحميل الكتاب PDF

 

الشيخ الغزّي :
بعد سقوط النظام الصدامي كتبت دراسة وإني أعلم أن لا أحد سيستفيد منها ! كتبت دراسة عنوانها : ( شيعة العراق اليوم .. مشروعهم الحياتي ما بين ضرورات ثلاث ، الزمن ، الأرض ، المعتقد ) , طبعتها ووزعتها في المجالات التي أستطيع أن أوصل الكتاب إليها، ونشرتها على الانترنت .

وفي الخاتمة هكذا كتبت:
( الخاتمة : إنها مجرد أمنية فحسب ، تلك الكلمات التي حبرتها وكتبتها أمنية تراود الفكر لا أحسبني أراها ولا حتى أحفادي فإن تفشي الجهل المركب في عديد من أفراد الجهات التي يفترض بها القيام بهذا المشروع وأمثاله وكذاك انتشار المحسوبيات والمنسوبيات وشيوع الأمية ولا أعني بها أمية القراءة والكتابة وإنما أمية ثقافة العصر، وأمية التخطيط الواعي، وأمية الكفاءة والخبرة، والأهم من كل ذلك انعدام الحماس العقائدي الشيعي الأصيل الواعي الذي يجعل من هم آل محمد صلوات الله عليهم زادا نستطعمه في كل حين ونفسا نستنشقه في كل آن فنحيا به وهما ساخنا حيا ننام ونستيقظ عليه، كل ذلك يشكل عوائق كونكريتيه ضخمة تحول دون الوصول إلى الأهداف المأمولة ).

فكتبت هذه الدراسة ولم أتوسع فيها لأنني فقط أردت أن أقنع نفسي بأنني قد أديت مسئوليتي ، على نفس هذا الذوق على نفس هذه الطريقة أقدم هذا الاقتراح ولربما يسخر الذين سيسمعون كلامي ! لا شأن لي بهم، ولا أعبأ بسخريتهم وإني أعلم أن أحدا لا يعبأ بحديثي ولكنني أقول هذا حتى لو اجتمعنا مع إمام زماننا إن كان ذلك في الدنيا أو كان ذلك في الآخرة إني أقول : يا ابن رسول الله إني اقترحت وقلت وإن كنت أعلم أن لا فائدة من ذلك .

* مقطع من برنامج ” الكتاب الناطق ” لعبد الحليم الغزّي – الحلقة 33 – الدقيقة 3:22:08

4 تعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *